“مؤسسة الاستشارات والأعمال: تنظم الدورة الحادية عشر لمعرض البناء الإيكولوجي “التحكم في الطّاقة والتجديد

مؤسسة الاستشارات والأعمال الدورة الحادية عشر لمعرض البناء الإيكولوجي،
تنظم مؤسسة الاستشارات والأعمال الدورة الحادية عشر لمعرض البناء الإيكولوجي، التحكم في الطّاقة والتجديد  و في هذا الاطار ستنعقد ندوة صحفية يوم الاربعاء 6 فيفري ينشطها السيد فوزي العيادي رئيس لجنة تنظيم المعرض بحضور ممثلين عن الهياكل التالية:
-1 هيئة المهندسين المعماريين التونسيين
-2 المدرسة الوطنية للهندسة المعمارية والتعمير
-3 المركز الفنّي لصناعة الخشب والتأثيث
-4 صندوق الودائع والأمانات
-5 المركز التقني لمواد البناء والخزف والبلور
-6 كنفدرالية المؤسسات المواطنة التونسية
-7 مركز تونس الدولي لتكنولوجيا البيئة
-8 الديوان الوطني للمناجم
-9 الوكالة الوطنية للتصرّف في النفايات
وقال فوزي العيادي المشرف على هذه الدورة أن معرض البناء الإيكولوجي يأتي تحت شعار “التحكم في الطّاقة والتجديد”. وينتظم تحت اشراف وزارة البيئة والشؤون المحلية، وسيتضمن جملة من المعارض والمحاضرات وعرض مواد جديدة وتجارب وتصورات بخصوص فوائد البناء الايكولوجي، الى جانب الأفاق والاشياء التي تكون الاقرب للمواطن والتي يقبلها في هذا المجال.
وستقدم العديد من المؤسسات منتوجاتها ومشاريع جديدة. ويهدف هذا المعرض لدفع الدولة لتقبل هذه المنظومة واعتبارها رسمية لأنها تخدم الدولة خاصة لان لها فوائد صحية وربحية للدولة والمؤسسات، مشيرا إلى أن البناء الايكولوجي فيه ربح كبير وما ينقص هو قرار الدولة التي يجب أن تكون مقتنعة لتدفع نحو تطور هذه المنظومة.
وأكد أن المعرض سيتضمن تصورات جديدة للبناء الايكولوجي ، والتشجيع على مواد لا تستهلك طاقة أكثر خاصة وأن الدولة تشكو من العجز الطاقي والمالي للعديد من المواد.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom