لطفي زيتون: لم أعد مقتنعا بالإسلام الديمقراطي

لطفي زيتون

أعلن القيادي في حركة النهضة لطفي زيتون أنه لم يعد مقتنعا بمصطلح الإسلام الديمقراطي لوجود نوع من ”توريط الدّين في الصراع السياسي”، مؤكّدا أنّ الحركة مطالبة بالتطور إلى حزب محافظ  يعتمد على البرامج.

ورجّح إمكانية “تشكيل تيار أو حزب وطني، مضيفا أنه سيغادر حركة النهضة عندما يُمنع من التعبير عن رأيه “لكنني إلى اليوم شخصية محترمة في الحركة رغم المضايقات الهامشية”، وفق تصريحه لجريدة الشارع المغاربي الصادرة اليوم.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom