في الملتقى الدولي للمصاعد والرّافعات والتجهيزات المشابهة: نقص الاختصاص وتأخير الخلاص من قبل مؤسسات الدولة ابرز مشاكل القطاع

الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة

انطلقت امس الاربعاء 7 نوفمبر 2018 بمقرّ الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة UTICA حي الخضراء فعاليات الدورة الثانية للملتقى الدولي للمصاعد والرّافعات والتجهيزات المشابهة tunisie elevateurs expo 2018.

وقد استعرض الفنيون والعاملون بالشركات المصنّعة لمعدّات ( المصاعد، والسلالم المتحرّكة،المعادن…..) وشركات الصيانة والتركيب والرفع والخدمات ذات الصّلة أبرز مشاكل القطاع وعلى رأسها تأخير الخلاص من قبل مؤسسات الدولة و تأخر الاشغال مما يسبب خسارة للمهنيين. وقال فوزي العيادي مساعد مشرف على الملتقى إنه ينظم في وضع اقتصادي صعب يعيش فيه قطاع السكن والبناء والأشغال العامة صعوبات جمّة.

واشار العيادي إلى أن التصنيع يعد حلاّ للمهنيين سيما وأن القطاع يعتمد أساسا على التوريد غير أن هذا الحل يبقى جزئيا باعتبار أن هناك نقص في اليد العاملة المختصّة. يذكر انه تم منذ سنة تشكيل الغرفة النقابية الوطنية لمقاولات المصاعد لتسليط الأضواء على مشاكل القطاع.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom