عبد الفتّاح مورو يعترف أنّه كان على خطأ في علاقته بوجدي غنيم

عبد الفتّاح مورو

إعترف القيادي في حركة النهضة ونائب رئيس مجلس نواب الشعب عبد الفتاح مورو ليلة امس الخميس 7 فيفري 2019، أنّه كان على خطأ حين تحدّث عن شؤون البلاد مع الداعية الخطير وجدي غنيم.

وعلّق مورو أثناء حضوره ببرنامج “بتوقيت تونس” على القناة الوطنية الأولى، على الفيديو المسرّب من لقائه بوجدي غنيم خلال زيارته الى تونس سنة 2012 ، مؤكّدا انه كان على خطأ، وانّه لم يكن يعلم خطورة هذا الرجل وخطورة التيّار الذي ينتمي اليه.

وقال: “رجل السياسة هو بشر ويمكن ان يخطيء”.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom