سبر آراء: نحو عزوف قياسي في إنتخابات 2019

إنتخابات 2019

عمليات سبر الاراء تظهر نسبة عزوف هامة متوقعة في الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة قد تبلغ 66% في التشريعية و57% في الرئاسية حسب آخر عملية سبر اراء قامت بها مؤسسة سيغما كونساي.

في حين ستكون توقعات نسب المشاركة حسب مدير سيغما كونساي حسن الزرقوني في الانتخابات التشريعية بين 30%و35% وفي الرئاسية قرابة 40% رغم توقعاته بإرتفاع نسب نوايا المشاركة مع قرب موعد الانتخابات بعد وضوح البرامج والاسماء.

ويرجع ممثل سيغما العزوف إلى 3 أسباب وهي وجود قرابة 50% من التونسيين غير معنيين بالشأن السياسي بصفة عامة، فيما تعود أسباب عزوف البقية إلى غياب النتائج وعدم استحابة العرض السياسي لتطلعاتهم.

أما مؤسسة إمرود كونسلتيغ فانها وحسب آخر عملية سبر أراء توصلت الى أن 39% من المستجوبين عبروا على نيتهم المشاركة في الانتخابات التشريعية و45% سيشاركون في عملية التصويت في الانتخابات الرئاسية.

وسجلت نسبة عزوف هامة في صفوف التونسيين الذين شاركوا في التصويت في المحطات الانتخابية السابقة قد تبلغ في الانتخابات التشريعية 38% وفي الانتخابات الرئاسية قد تبلغ 27% . وأرجع نبيل بالعم ممثل إمرود كونسيلتينغ  أسباب ذلك إلى المناخ السياسي السلبي والتجاذبات السياسية والانشقاقات داخل الأحزاب بالاضافة إلى الوضع الاقتصادي المتردي .

وللاشارة فان نسبة المشاركة في الانتخابات شهدت تراجعا ملحوظا حيث بلغت في الانتخابات التشريعية سنة 2014 67% وتجاوزت أيضا 60% في الانتخابات الرئاسية ولكنها لم تتجاوز 33،7% في الانتخابات البلدية لسنة 2018.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom