زياد العذاري: لست إنتهازيا

زياد العذاري

أكد زياد العذاري النائب في مجلس نواب الشعب والأمين العام المستقيل من حركة النهضة تسجيل تحسن في مناخ الإستثمار وتضاعف البرنامج الجهوي للتنمية مقارنة بالسنوات الفارطة، بفضل عمله في وزارة التنمية والإستثمار وبالتنسيق مع بقية الوزارات، قائلا ”المؤشر العام تقدم لكن الجدول العام للأرقام الإقتصادية لم يتقدم”.

وإعتبر في تصريح لاذاعة موزاييك اف ام أن السبب في ذلك يعود للمنظومة التي تشتت القرار ولا تسمح بإتخاذ القرارات المناسبة في الوقت المناسب. وأضاف القول ”إذا نحبو نحسنوا أداء السلط العمومية، وجب العمل على منظومة الحكم بالمعنى السياسي”. وشدد ”هذه منظومة عاجزة على إتخاذ القرارات الكبيرة، وحكومة خاضعة للضغوطات.. اللي يعتصم ويوقف البيترول والفسفاط نخضعولو”.

وصرح أنه يعتقد في ضرورة خلق طريقة جديدة للحكم، وأوضح ”لقد عبّرت عن قناعاتي داخل مؤسسات الحركة، واحترامي لمؤسساتها… المؤشرات الأولى التي أراها دفعتني إلى إطلاق صفارات الإنذار وذلك باستقالتي.. عبرت عن موقف، وأنا غير مقتنع بالمسار الحالي”.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom