رئاسية: خروقات جسيمة في حملات المترشحين

حملات المترشحين

أعلن نبيل بفون  رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أنّ الخروقات التي شابت الحملات الانتخابية في اليومين الأخيرين اشتدّت وأصبحت أكثر جديّة من بينها التمويل المقنع واستخدام الأطفال.

وأوضح في تصريح لاذاعة موزاييك اف ام أنّ الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري رفعت تقاريرا عن قيام قنوات تلفزية بالتعسف بشكل كبير في إجراء إشهار سياسي لمترشح للرئاسة وقيامها أيضا بحملات تشويهية في حق مترشحين وهو ما يعتبر تمويل مقنع لحملات معيّنة.

وتابع بفون أنّه تمّ رصد عمليات عنف تجاه مراقبين للانتخابات ومواطنين إلى جانب استعمال موارد الإدارة في بعض الحملات، مشدّدا على أنّ هيئة الانتخابات بصدد المراقبة ورفع المخالفات خاصة في تونس وصفاقس وهناك إحالات سيقع رفعها إلى النيابة العمومية.

وشدّد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات على إمكانية إسقاط مترشحين والأصوات المسندة إليهم إما كليا أو جزئيا عند ثبوت ارتكاب خروقات.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom