حادث الحافلة يفزع بلدان المغرب العربي

عمدون
 ” الأحد الأسود” هكذا نعت التونسيون يوم الأحد 1 ديسمبر 2019 اثر تحول رحلة ترفيهية الى مأساة حقيقية، أين سقطت حافلة تابعة لأحد وكالات الاسفار كانت تقل 43 شخصا في إطار رحلة ترفيهية من تونس العاصمة في اتجاه عين دراهم في مجرى وادى بمنطقة ” عين السنوسي” من معتمدية عمدون ولاية باجة .
بعد تجاوزها لحاجز حديدي ليفارق 22 شابا و شابة الحياة على عين المكان، و 4 في المستشفى لتكون الحصيلة 27 شخصا، و إصابة 17 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة تم توزيعهم على كل من مستشفى باجة، الحروق ببن عروس، شارل نيكول و المرسى لتلقي الاسعافات اللازمة ليفارق اليوم الثلاثاء 3 ديسمبر 2019 شابا آخر الحياة. ربما الأسباب تتشابه في بعض الأحيان، لكن الأماكن هي التي تختلف، حيث شهدت مدينة المغرب حادثا مماثلا و في نفس اليوم أي يوم الأحد 1 ديسمبر 2019، أين لقي 17 شخصا مصرعهم في حادث انقلاب حافلة،
و إصابة 36 آخرين بجروح، و أتى هذا الحادث اثر انزلاق حافلة تقل مسافرين في قرية قريبة من منطقة تازة المغربية لتجد نفسها في قعر الوادي. هذه الكارثة لم تقف عند تونس و المغرب لتلحق الجزائر بهذه المأساة، أين جد يوم الإثنين 2 ديسمبر 2019 بولاية ” البليدة” قرب العاصمة الجزائر، حادث مرور تمثل في اصطدام حافلة لنقل الطلبة بسيارتين، مما أسفر عن مقتل 4 أشخاص و سقوط عدد من الجرحى.
نادية الدخلي

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom