بعد تصريحاته: والي جندوبة يكذّب والد مهى القضقاضي

والي جندوبة

أصدر والي جندوبة علي المرموري بيانا على الصفحة الرسمية لولاية جندوبة جاء فيه أن التصريحات التي أدلى بها والد الفقيدة مهى القضقاضي في أحد البرامج التلفزية ”مخالف للحقيقة بل وفيه ما يشير إلى دفعه لمثل ذلك التصريح لأغراض لا علاقة له بها تعود إلى الفترة التي كان فيها واليا على زغوان الجهة التي ينتمي إليها مقدم البرنامج الذي إستضاف والد الفقيدة مها القضقاضي”.

وأضاف أن السلط الجهوية وخلافا لما صرح به والد الفقيدة تحولت بسرعة فور بلوغها الإشعار المتعلق بوفاة الطفلة مهى القضقاضي وتولت في الإبان تقديم كل ما تستوجبه مثل هذه الحالات والحوادث من دعم مادي ومعنوي. كما أكد البيان أن والي الجهة تعهد بتنفيذ طلب العائلة المتعلق برغبتها في بناء مسكن بمدينة فرنانة بعد أن تبين ان للعائلة عقارا أبيض وهو ما تم الشروع فيه انطلاقا من يوم أمس الاثنين 18 نوفمبر الجاري بعد أن تعهدت الغرفة الجهوية للمقاولين التابعة للاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بجندوبة بالقيام بعملية البناء وتعهد والي الجهة وعدد من رجال الأعمال بدعم العائلة  وتوفير كافة مستلزمات بناء المسكن.

كما أفاد الوالي بأن والد الضحية مبروك القضقاضي ووفق ما إنتهى إليه التحقيق الإداري، كان يعمل في مجال البناء والأشغال العامة وقام سنة 2007 ”بفتح باتيندا في مجال مقاولات الأشغال العامة وهو منخرط بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ضمن منظومة العملة غير الاجراء كما تم تمكينه خلال سنة 2014 بدفتر علاج بالتعريف المنخفضة، كما تم ادراج المعني بالأمر في 15 نوفمبر 2011  بالانتفاع ببرنامج الوطني للعائلات المعوزة فضلا على أن المصالح المعنية قد مكنت والد مها القضقاضي من دفتر علاج مجاني ومنحة قارة، حسب ما جاء في البيان.

يذكر أن وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بجندوبة قد أذن بفتح تحقيق حول تصريحات والد مهى القضقاضي التي أدلى بها لإحدى القنوات التلفزية ووجه فيها أصابع الاتهام لأحد موظفي الجهة، مؤكدا أنه أراد ابتزازه قصد تمكينه من دفتر علاج مجاني، وقد تعهد أحد قضاة التحقيق بالمحكمة بالموضوع.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom