بشرى بلحاج حميدة: لن أترشّح إلى أيّ منصب سياسي مستقبلا

تحدّثت بشرى بلحاج حميدة النائب بمجلس نواب الشعب في عن تفاصيل رسالتها المفتوحة إلى زعماء الأحزاب السياسية والمبادرات التقدمية الوسطية.

وقالت في تصريح لموزاييك اف ام إنّها وجهت دعوة تقدمية وسطية تدعو فيها مكونات نداء تونس الخمسة ”حاليا” للوحدة الوطنية لكنها لم تتلق أيّ إجابة، مشيرة إلى أنّ هذه الدعوة تتضمّن الاتفاق المسبق والالتزام ببرنامج الحكومة وتطبيق القرارات المستعجلة والتقدّم بمرشح واحد للرئاسية.

كما أعلنت أنّه منذ خروجها من النداء في 2015 قرّرت البقاء مستقلة ولم تنخرط في أي حزب “وبالتالي لن تترشّح في الإنتخابات القادمة ولن تتقدّم إلى أيّ منصب أو مسؤولية مستقبلا”.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom