الهمامي: حاسوب الإرهابي الرويسي سرقوه من المحكمة وباعوه في السوق

حمة الهمامي

كشف الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي أنّ ملف الشهيدين شكري بلعيد وبيّنت وقع تفكيكه إلى درجة يصعب اليوم جمعه من جديد، مشيرا إلى أنّ هيئة الدفاع في القضية متمسكة بإعادة جمع القضايا في ملف واحد .

أما بخصوص تصريحات بعض قيادات الجبهة المتعلقة بفقدان الثقة في القضاء التونسي، قال الهمامي في برنامج ميدي شو اليوم الجمعة 30 نوفمبر، ”نحن ليس لدينا مشكل مع القضاء التونسي لكننا ضدّ التوجيه المتعمّد للقضاء، لأنّ الملف تم توجيهه منذ البداية نحو جهة معينة دون أخرى ونحو قضاة تحوم حولهم شبهات… القضايا لا تأخذ المجرى السليم في كل مرة تصل فيها إلى قاضي التحقيق”.

وأكّد حمة الهمامي أنّ حاسوبي الإرهابيين أحمد الرويسي أبو بكر الحكيم المتّهمين في قضية الشهيدين سرقا من داخل  المحكمة ، قائلا ” اليوم سمعنا أنّ حاسوب الارهابي أحمد الرويسي تم بيعه في سوق من الأسواق”.

ودعا الهمامي إلى ضرورة إيقاف ما وصفها بالمهزلة والى ضرورة أن يتّجه القضاء مباشرة للكشف الحقيقة، مشيرا في إلى انّ المتهم بتعطيل مسار كشف الحقيقة ليس النهضة فقط بل نداء تونس .

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom