المهدية: قوات الأمن تفرّق محتجين طالبوا بايقاف التلوث البحري جراء الصرف الصحي 

التلوث البحري بمياه الصرف الصحي، .

تدخّلت قوات الأمن الداخلي، مساء امس الثلاثاء، لفض احتجاجات اندلعت بمدينة رجيش من ولاية المهدية، جراء التلوث البحري بمياه الصرف الصحي، .

و قد قامت القوات الأمنية  باعتقال  اربعة  محتجين من متساكني رجيش  بعد ان  استخدمت الغاز المسيل للدموع، الذي كانوا اطلقوا منذ يوم الإثنين، حملة احتجاجات، « تنديدا بما آلت اليه مياه البحر، بسبب تواصل سكب مياه الصرف الصحي الذي حوّل زرقة الشاطئ إلى بُقعة سوداء ».
وقام المحتجون بغلق عدد من الأنهج والطرقات بالحجارة، مطالبين ب ايقاف سكب المياه المستعملة في البحر والتحرك الحيني من قبل الديوان الوطني التطهير، لحل المشكل الذي ظهرت نتائجه منذ عام تقريبا ».
ورد المحتجون على الأمنيين برشقهم بالحجارة، معتبرين فض احتجاجهم « مصادرة لحقهم في المطالبة ببيئة سليمة والمحافظة على الثروات السمكية التي تمثل مصدر رزق لحوالي 600 من صغار البحارة ».

الاذاعة التونسية 

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom