“القضاء يُصدر حكمه ضدّ مغتصب قريبته بعد أن هدّدها بـ”ساطور

مغتصب قريبته

مثل أول امس رجل في عقده الثالث من العمر امام الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس من اجل مواقعة انثى دون رضاها تحت التهديد بسلاح أبيض.

وحسب ما ذكره موقع الصريح أونلاين فقد تم إيقاف المتّهم اثر شكاية رفعها ضدّه ابن عمه اتّهمه فيها بانّه استغل سفره ثم حوّل وجهة زوجته الى سطح المنزل بجهة سيدي حسين السيجومي وقام باغتصابها تحت التهديد بساطور مشيرا إلى أنه اواه وظل يقيم معه لمدة 6 سنوات راغبا في تتبعه عدليا.

وباستنطاق المتهم أنكر ما نسب إليه وبين أن زوجة ابن عمه راودته عن نفسها فواجهته القاضية بتقرير الطب الشرعي الذي أثبت أن الشاكية وقع اغتصابها من قبل المتهم .

هذا وقد قرّر القضاء الحكم بالسجن ضدّ على المظنون فيه لمدة  20 سنة.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom