إيران تقصف قاعدتين في العراق يستخدمهما جنود أميركيون رداً على مقتل سليماني

إيران

قصفت إيران بصواريخ بالستية فجر الأربعاء قاعدتين في العراق يتمركز فيهما جنود أميركيون ردّاً على مقتل رئيس “فيلق القدس” في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني بضربة أميركية في بغداد قبل خمسة أيام، في منعطف تصعيدي جديد يخشى أن يؤدّي لاندلاع نزاع مفتوح على الأرض العراقية.

وأعلن البنتاغون بعد منتصف ليل الثلاثاء بتوقيت المنطقة في بيان أن إيران قصفت من أراضيها قاعدتي عين الأسد وإربيل اللتين تستخدمهما القوات الأميركية في العراق.

وجاء في البيان “قرابة الساعة 5,30 (الثلاثاء بتوقيت واشنطن، 22,30 ت غ) من السابع من كانون الثاني/يناير، أطلقت إيران أكثر من 12 صاروخاً بالستياً على القوات الأميركية وقوات التحالف في العراق”.

 

وأضاف أنه “من الواضح أنّ هذه الصواريخ أطلقت من إيران واستهدفت على الأقل قاعدتين عسكريتين عراقيتين تستخدمهما القوات الأميركية وقوات التحالف في عين الأسد وإربيل”.

ولم ترد على الفور تقارير عن إصابات أو حجم الأضرار في القاعدتين.

فرانس 24

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom