أمني حذر من عملية إرهابية خطيرة.. وزارة الداخلية توضح

عملية إرهابية

أعلمت وزارة الداخلية أن التصريحات التي أدلى بها أحد منتسبي الإدارة العامة للحرس الوطني يوم 08 نوفمبر 2019، على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، مجانبة للصحة وبأن المعني لا ينتمي إلى اختصاصات مكافحة الإرهاب أو الوحدة المختصة للحرس الوطني، إضافة إلى أنه يتمتع حاليا بإجازة مرض.

كما تجدر الإشارة إلى أنه تم سماع المعني بالأمر من قبل الإدارة على خلفية تصريحات سابقة، كما تفيد وأنه تم فتح بحث إداري في الغرض.

هذا وتؤكد وزارة الداخلية في الوقت ذاته على أن أجهزتها التابعة لمختلف الأسلاك تتناول كل التهديدات الإرهابية بكل جدية مهما كانت مصادرها.

يجدر الذكر ان مقطع فيديو تم تداوله مؤخرا يظهر فيه شخص قدم نفسه على أنه ينتمي إلى سلك الحرس الوطني وحذر فيه من انتشار الأسلحة في تونس ومن عمليات إرهابية.

Réagir sur l'article

Veuillez saisir votre commentaire
Veuillez saisir votre nom